أكد المدير الجهوي للصحة جوهر المكني تسجيل 10 حالات شفاء جديدة من الاصابة بفيروس "كورونا"، 9 منهم من الملتزمين بالحجر الصحي الذاتي بمنازلهم بكل من القلعة ودوز وحالة اخرى من بين الخاضعين للحجر الصحي بمركز الايواء الجماعي بالمنستير ليرتفع اجمالي عدد حالات الشفاء المؤكدة من الاصابة بالفيروس بالجهة الى 81 حالة اي ما يعادل 75 بالمائة من اجمالي عدد الاصابات البالغ 108 اصابات من بينها حالة وفاة واحدة لامراة مسنة من منطقة القلعة من معتمدة دوز الشمالية كانت تعاني من امراض مزمنة

وأوضح المصدر ذاته ان المؤشرات المسجلة خلال الفترة الاخيرة تشير الى ان الوضع الوبائي بالجهة يعتبر "ايجابيا جدا" خاصة في ظل التراجع الكبير في عدد الاصابات المسجلة يوميا، وبين ان نتائج كافة التحاليل التي تلقتها الادارة الجهوية للصحة مساء امس الخميس من مخبر المستشفى العسكري بتونس وعددها 83 كانت "سلبية" عدا عينة واحدة تمثل عينة مراقبة اولى لحامل للفيروس كانت نتيجتها "ايجابية"

من ناحية أخرى اكد المكني عدم تسجيل اصابات جديدة بمرض الحمى التيفية يوم امس بالمناطق التي ظهر فيها هذا المرض واساسا منطقة تنبيب من معتمدية قبلي الشمالية وبعض القرى المجاورة لها مع تسجيل حالات مغادرة لعدد من الاطفال الذين تم ايواؤهم بالمستشفى الجهوي بقبلي لاستكمال علاجهم بمنازلهم بعد استقرار وضعهم الصحي

وأشار إلى تنقل الفرق الصحية الى هذه القرى للقيام بعملية التحسيس والتوعية حول كيفية التوقي من هذا المرض علاوة على القيام برفع العينات من المحيط العائلي للمصابين لمحاولة التعرف على مصدر الجرثومة التي تتنقل عادة عبر المياه الملوثة او استهلاك الخضر والغلال التي تستعمل هذه المياه لريها او تنظيفها