قالت مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة نصاف بن علية اليوم الخميس 21 ماي 2020، إنه سيتم قريبا العمل بالتحاليل السريعة قبل التحاليل المخبرية في الحالات الاستعجالية لتقصي المرض داخل المستشفيات للطاقم الطبي والشبه طبي.

أما بالنسبة للفئة خارج المستشفيات فتكون التحاليل السريعة موجّهة للوافدين من الخارج عندما يتم فتح الحدود في المرحلة المقبلة.

كما أكّدت بن علية لـ"القناة الوطنية" أنه سيتمّ استخدام التحاليل السريعة بالنسبة للقطاعات الحيوية على غرار السلك الأمني والعسكري والسجون والحدود، مشيرة إلى إجراء هذه التحاليل لفائدة الطلبة القادمين من المناطق الموبوءة.