أعلن رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، اليوم الاربعاء 20 ماي 2020، في خطاب توجه به إلى الشعب التونسي، ان نسبة النمو قد تراجعت بحوالي 7 نقاط مقارنة بما كان مبرمج له في سنة 2020 وقال أن هذا التراجع سيكون له انعكاسات على التوازنات المالية.

وأضاف الفخفاخ ان حكومة منكبة على إعداد برنامج الانعاش الإقتصادي، مؤكدا انها لن تعتمد على التداين، بل ستعول على "قدراتنا وإمكانياتنا ومواردنا ذاتية.." وفيما يخص برنامج الإنعاش الإقتصادي، فهو يقوم على 7 أوليات:

تعزيز سيادة وطنية والأمن الوطني

المحافظة على النسيج

العمل على إنعاش القطاعات الأكثر تضررا

العمل على تقليص بيروقراطية

المحافظة على مواطن شغل

حل المشاكل العالقة التي حالت دون انجاز مشاريع كبرى

مكافحة الفساد والقطع مع الإفلات من العقاب