أكد المدير الجهوي للصحة جوهر المكني تسجيل أول حالة وفاة فجر اليوم الثلاثاء 19 ماي 2020 لمصابة بفيروس "كورونا" اصيلة منطقة القلعة من معتمدية دوز الشمالية، تم ايواؤها اول امس الاحد بقسم " كوفيد بلوس" بالمستشفى الجهوي بقبلي

وأوضح المصدر ذاته ان المراة المصابة، مسنة في سن ال80 عاما، وهي تعاني من امراض مزمنة ادت الى تدهور حالتها الصحية، ويتم حاليا التنسيق مع بلدية القلعة لاتمام عملية الدفن مع مراعاة شروط السلامة والتوقي، علما وان اعوان مختلف البلديات قد خضعوا مسبقا لتكوين في الغرض حول كيفية نقل ودفن الجثث التي توفي اصحابها نتيجة الاصابة بالفيروس

وسجلت ولاية قبلي منذ بداية انتشار الفيروس بالبلاد الى تاريخ اليوم، 107 حالات اصابة مؤكدة، منها حالة (1) وافدة من فرنسا و96 حالة اصابة محلية على علاقة بهذه الحالة الوافدة و10 حالات اصابة لدى اعوان الصحة بالمستشفى الجهوي بقبلي، وقد تماثل للشفاء التام الى حد الان 64 شخصا من بين الحاملين للفيروس، منهم اعوان الصحة

وقد سجل اكبر عدد من الاصابات بمنطقة القلعة من معتمدية دوز الشمالية ب85 اصابة، الى جانب 12 اصابة بمدينة دوز، و10 اصابات لدى اعوان الصحة ، وتتواجد الى حد الان 35 حالة حاملة للفيروس من اهالي الجهة بمركز الايواء الصحي الجماعي بالمنستير حيث تخضع لبروتوكول علاجي متكامل في اطار الخطة الوطنية لمقاومة الكورونا، في حين تخضع 18 حالة اخرى مصابة للحجر الصحي الذاتي بمنازلهم بكل من القلعة ودوز تحت رعاية الاطارات الطبية بالجهة