وزّعت خلية مجابهة فيروس كورونا ببلدية زرمدين من ولاية المنستير، منذ يوم 28 مارس الفارط وإلى غاية اليوم الجمعة 15ماي2020، 1130 مساعدة غذائية، منها 225 طردا غذائيا وفرها الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي،  لفائدة الأسر الهشة التي تضرّرت من تداعيات جائحة كورونا والحظر الصحي الشامل.

وأوضح رئيس البلدية عمر بن عمر لـ"وات" أن الدفعات الأولى من المساعدات تمّ توزيعها على عمّال المقاهي ومعامل الآجر وسواق التاكسي وغيرهم، وأن الخلية تنكب حاليا على توفير طرود غذائية أخرى لفائدة 59 أسرة ضمن قائمة إضافية سيقع غدا السبت توزيعها، مؤكدا أنّ جمع المساعدات الغذائية وتوزيعها سيستمر إلى حين انتهاء جائحة كورونا.

كما ثمّن بن عمر دور المجتمع المدني والمدّ التضامني لأهالي زرمدين في هذا الظرف الاستثنائي، وكذلك مساهمة المقيمين بالخارج الذين تبرّعوا بمساعدات مادية وعينية هامّة، مشيرا إلى تركيز قرابة 30 نقطة تجميع مساعدات في المساحات والمحلات التجارية بزرمدين.