قالت الوزيرة المعتمدة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالمشاريع الكبرى لبنى الجريبي، اليوم الخميس 14 ماي 2020، إنّ اللجنة المتابعة للوضع الوبائي في تونس لاحظت عدم ارتداء جزء كبير من مستعملي وسائل النقل للكمامات.

وأوضحت الجريبي، خلال ندوة صحفية، أنّ رفض ارتداء الكمامات وعدم احترام التباعد البدني في وسائل النقل العمومي، قد يتسبب في انتشار جديد للعدوى.

وأكّدت أنّه سيتم إطلاق حملة تحسيسية بضرورة ارتداء الكمامات خلال الأيام القادمة.

وأضافت أنّه سيتم في مرحلة لاحقة تسليط خطية مالية ضدّ المخالفين.