اعتبر وزير التكوين المهني والتشغيل السابق فوزي عبد الرحمان اليوم الأربعاء 13 ماي 2020 أن التصريحات الأخيرة لوزير المالية نزار يعيش تكشف أن الدولة في حالة إفلاس غير معلن مؤكدا أن وضع المالية صعب للغاية.

ودوّن عبد الرحمان على صفحته بالفايسبوك أن الوضعية المالية العمومية صعبة للغاية إن لم نقل كارثية.. ووزير المالية أعلن بطريقة مباشرة عدم إمكانية خلاص مزودي الدولة وهي طريقة غير مباشرة للقول أن الدولة في حالة إفلاس غير معلن”.

وقال الوزير السابق إن ميزانية 2020 المصادق عليها تتضمّن في باب دفوعات الدولة المبالغ التالية :
– أصل الدين الداخلي 3157 م. د
– فائدة الدين الداخلي 1904 م. د
متسائلا  أي مبلغ جملي بـ5061 مليون دينار للبنوك التونسية والتي تعتبر ضمن مزودي الدولة..هل تستطيع الدولة تأجيل خلاص هؤلاء الممولين ؟ طبعا لا. هذا هو الريع الإقتصادي إقتصاد الريع لا يشجع الإقتصاد المنتج ولكن يعطي الأولوية لرأس المال ..