وجه القيادي بحركة النهضة سيد الفرحاني، اليوم الثلاثاء 12 ماي 2020، لرئيس الجمهورية قيس سعيد انتقادات لاذعة.

وقال الفرجاني إنّ سعيّد يحرّض على مؤسسات الدولة وأبرزها البرلمان، معتبرا أن "هذا التحريض  خطير جدّا على الدولة"

وأضاف، في تصريح لإذاعة "موزاييك أف أم": "ليست المرة الأولى التي يهاجم فيها سعيد البرلمان.. ماذا يريد الرئيس من هذه التصريحات ما هو هدفه من ذلك"، قبل أن يضيف: "قيس سعيّد يمّن بديمقراطية كارل ماركس"

كما تابع "سعيد يريد رئيسا منتخبا وشعبا وبينهما مؤسسات لا قيمة لها الا هوّ"، معتبرا أنّ رئيس الجمهورية يتعامل وكأنه مالك القانون  والدستور ومالك تأويلهما ويحق له أن يفعل بالدستور ما يشاء، وفق تعبيره.

واتهم رئيس الجمهورية بالتدخّل في التعيينات بوزارة الداخلية، معتبرا أنّ رئاسة الجمهورية بصدد الاستيلاء على عصب الأمن والمواقع الحساسة في المؤسسة الأمنية.

كما وصف خطابه بالشعبوي.