أكد المدير الجهوي للصحة بقبلي جوهر المكني اليوم الثلاثاء 5 ماي 2020، الشفاء التام لكافة اعوان الصحة المصابين بفيروس "كورونا" المستجد بالولاية وعددهم 10 اشخاص وذلك بعد ان صدرت نتائج تحاليل المراقبة الثانية للاعوان الثلاثة المتبقين مساء امس الاثنين وكانت كلها "سلبية"

واشار في ذات الاطار الى ارتفاع اجمالي عدد حالات الشفاء بالجهة الى 36 حالة بعد ان تاكد شفاء حاملين اخرين للفيروس من المقيمين بمركز الايواء الصحي الجماعي بولاية المنستير

من ناحية اخرى افاد المصدر ذاته بانه تم تسجيل حالتي اصابة جديدتين مؤكدتين بفيروس "كورونا" وذلك بعد صدور نتائج 56 تحليلا تم رفعها بتاريخ 3 ماي الجاري للمخبر المرجعي المتنقل التابع لوزارة الدفاع الوطني والمتمركز بمدينة دوز والتي تضمنت عينتين ايجابيتين و54 عينة سلبية

وهذه النتائج ترفع العدد الاجمالي للاصابات بالفيروس، وفق المدير الجهوي للصحة، الى 105 حالات منها حالة وحيدة وافدة من فرنسا و94 حالة محلية على علاقة بهذه الحالة الوافدة و10 حالات اصابة لدى اعوان الصحة بالمستشفى الجهوي بقبلي، وقد تماثلت 36 حالة من بين هذه الحالات المصابة للشفاء التام من بينها اعوان الصحة العشرة الذين كانوا يخضعون للحجر الصحي بمبيت الحي الجامعي بمدينة قبلي، اضافة الى حالة محلية من مدينة القلعة وباقي الحالات التي تعافت من المقيمين بمركز الايواء الصحي الجماعي بالمنستير في اطار خطة وزارة الصحة لمقاومة فيروس "كورونا"

 

وات