أكّد رئيس اللجنة الوطنية للحجر الصحي محمّد الرابحي، اليوم الثلاثاء 5 ماي 2020، تسمّم 50 مصابا بالكورونا بمركز الحجر الصحي الإجباري بسوسة.

وقال إنّ حالاتهم ليست بالخطيرة ولم يتم نقل أي شخص للمستشفى وتم الاعتناء بهم داخل مركز الحجر

كما أشار أن التحقيق الأولي في أسباب تسمم خاضعين للحجر الصحي الإجباري بسوسة القنطاوي يشير إلى عدم تشغيل جهاز التبريد بالسيارة المخصصة لنقل الطعام ووجبات الإفطار.