قال الناطق الرسمي بإسم التيار الديمقراطي محمد عمار إن الحكومة ستفتح قريبا ملف فساد كبير جدا لشخصية اقتصادية ورأسمالية كبيرة في تونس.

وأضاف، خلال مداخلة بإذاعة "جوهرة أف أم" أن الحرب الحقيقية على الفساد ستبدأ في الفترة القادمة، نافيا أن يكون هذا الملف يتعلق بسليم شيبوب. 

وبخصوص هذا الملف، تابع عمار "الحكومة تعمل منذ شهرين على كل الواجهات بكل جدية ومنكبة على كل الملفات ولن ترحم احدا في موضوع الفساد واسترجاع اموال المجموعة الوطنية"

كما رجح أن ذلك قد يكون وراء محاولات بعض اللوبيات استباق الاحداث ببث البلبلة من خلال تسلسل الاحداث في الفترة الاخيرة ومنها مطالب بإسقاط الحكومة بعد شهرين من تسلمها الحكم وإثارة جدل حول اتفاقيات وصفها بالعادية في اشارة الى الاتفاقيتين مع  كل من قطر وتركيا .