أعلنت وزارة تكنولوجيات الاتصال والتحول الرقمي اليوم السبت 2 ماي 2020،  جملة من الإجراءات التي  تتعلق بالعمل خلال المرحلة الأولى من الحجر الصحّي الموجّه ابتداء من يوم الإثنين 4 ماي 2020.

وقالت في بلاغها إنه في صورة إمكانية مواصلة العمل عن بعد دون التأثير سلبا على مردودية الأداء، يتولى رئيس الهيكل الإداري بالوزارة أو المنشآت أو المؤسسات العمومية تحت الإشراف الترخيص للأعوان المعنيين مع ضمان متابعة انجازهم للأعمال الموكلة لهم.

 إما إذا تعذّر العمل عن بعد، يتعيّن على الأعوان والإطارات استئناف العمل بمقرات العمل من يوم الإثنين إلى يوم الجمعة على النحو التالي:
الفترة الأولى: من الساعة الثامنة صباحا إلى الساعة الواحدة ظهرا،
الفترة الثانية: من الساعة التاسعة والنصف صباحا إلى الساعة الثانية وثلاثين دقيقة ظهرا.

ويتولى رؤساء الهياكل الإدارية تحديد الوظائف ذات الأولوية التي سيتم إنجازها بمقرات العمل، ويستثنى من المباشرة النساء الحوامل والمصابين بأمراض مزمنة أو بضعف المناعة، على أن يتمّ تقديم مطلب في الغرض إلى رئيس الإدارة مرفقا بالمؤيدات الطبية اللازمة،
كما يتولى رؤساء الإدارات والهياكل المعنية توزيع الأعوان المباشرين بمقرات العمل حسب أيام وفترات العمل المشار إليها أعلاه باعتماد نظام التناوب، على ألا يتجاوز عدد الأعوان المتواجدين يوميا بمقرات العمل 50% من مجموع الأعوان وألا يتواجد أكثر من موظف واحد بكل مكتب وذلك وفقا لقوائم إسمية يتمّ إعدادها.

وذكرت الوزارة أنه يتمّ تمكين الأعوان والإطارات المعنية بالمباشرة بمقرات العمل من تراخيص للتنقل توجه إليهم عبر البريد الالكتروني أو أية وسيلة أخرى تترك أثرا كتابيا.

كما اشترطت على  الإدارات والهياكل المعنية توفير مستلزمات الوقاية والسلامة داخل أماكن العمل.