اكد المدير الجهوي للصحة بقبلي، جوهر المكني، اليوم الجمعة غرة ماي 2020، تسجيل حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا بمدينة دوز إثر اجراء تحليل سريع لمواطنة من المنطقة .

واضاف المكني انه ثبت حمل هذه المواطنة للفيروس بعد اجراء تحليل " بي سي ار" ليرتفع بذلك اجمالي عدد الاصابات المؤكدة بالفيروس الى حد الآن بولاية قبلي الى 99 حالة منها حالة وحيدة وافدة من فرنسا و88 حالة محلية على علاقة بهذه الحالة و10 حالات اصابة لدى اعوان الصحة بالمستشفى الجهوي بقبلي.

وقال المصدر ان نتائج التحاليل التي وردت مساء امس على الادارة الجهوية للصحة تضمنت ايضا نتيجة سلبية لتحليل مراقبة ثان لاحدى المواطنات من مدينة القلعة من معتمدية دوز الشمالية وهو ما اكد شفاءها التام من الاصابة بالفيروس ليرتفع بذلك عدد حالات الشفاء بالجهة الى 13 حالة منها 11 حالة من بين الاشخاص الذين كانوا مقيمين بمركز الايواء الصحي بولاية المنستير وحالة شفاء من بين الاطارات شبه الطبية الذين يخضعون للحجر الصحي بمبيت الحي الجامعي بقبلي وحالة شفاء اخرى لمواطنة تخضع للحجر الصحي بمدينة القلعة.

من جهة أخرى اوضح المكني ان 1045 شخصا استكملوا الى حد اليوم مدة الحجر الصحي الذاتي الوقائي دون ان تسجل عليهم الفرق الصحية اية اعراض مرضية في حين يواصل 214 شخصا ممن لهم علاقة بحالات الاصابة المسجلة الخضوع لهذا الاجراء.

وقد اقام 8 اشخاص بالمستسفى الجهوي بقبلي منذ تسجيل اول حالة اصابة بفيروس كوفيد 19 الى اليوم حسب ما بينه المدير الجهوي للصحة وقد غادر هؤلاء جميعا المستشفى في حين يواصل الى حد الان 61 حاملا للفيروس من ابناء الجهة الاقامة بمركز الايواء الصحي الجماعي بولاية المنستير علما ان الجهة الصحية بولاية قبلي قد سجلت منذ الانطلاق في رفع العينات الى اليوم 779 تحليلا سلبيا 

 

وات