دعت الجامعة العامة للبريد التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل سلطة الإشراف إلى استكمال التفاوض في النظام الأساسي ودعم مؤسسة البريد بالانتدابات.

وطالبت الجامعة في بيان نشرته مساء أمس، بإصدار نتائج المناظرة الداخلية لسنة 2018 وتطبيق اتفاق 20 جانفي  الذي ينص على حق الترقية لمنظوري القطاع، مؤكّدة رفضها لما ورد بمراسلة وزارة المالية يوم 18 مارس 2020 في علاقة بالمنح والامتيازات ورفضها المساس بأي مكتسب من المكتسبات التي تحققت للقطاع.

كما جددت رفضها أي برنامج للتفويت في بعض الخدمات المالية المهمة التي يؤمنها البريد لفائدة أطراف أخرى مشددة على ضرورة التمسك بعمومية البريد مع فتح حوار مع الشركات الموازية.

وشدّدت الجامعة في بيانها على عدم تراجعها عن اتخاذ أي قرار نضالي من أجل الحفاظ على حقوق العاملين في البريد في ظل ما وصفته بـ"إمعان الإدارة وسلطة الإشراف في مواصلة تجاهل استحقاقات منظوري القطاع".