إنعقدت جلسة عمل مساء اليوم السبت 25 أفريل 2020، بإشراف وزير الصحة عبد اللطيف المكي وبحضور عدد من المديرين العامين ورؤساء أقسام الصيدلة بالمؤسسات العمومية للصحة بتونس الكبرى، خصصت لتدارس سبل تأمين تواصل الرعاية الصحية للمرضى بمختلف الأقسام الإستشفائيّة وفي جميع الإختصاصات، الطبية منها والجراحية وكذلك بالعيادات الخارجية بالهياكل الصحية العمومية مع الحرص على تعزيز الإجراءات الوقائية من كوفيد-19.
كما تم بالمناسبة تقديم عرض حول المنظومة المعلوماتية لبطاقة "لاباس" التي تهدف إلى ترشيد وتحسين الخدمات الصحية المسداة للمضمونين الاجتماعيين بالمؤسسات الإستشفائيّة.