قامت وزارة الصحة، اليوم الجمعة 24 أفريل 2020، بتجربة نموذجية لـ04 طائرات مسيرة عن بعد ومجهزة بكاميرا حرارية ومضخمات صوت، بمنطقة سيدي ثابت من ولاية اريانة، بحضور وزير الصحة عبد اللطيف المكي وعدد من الإطارات المحلية بالجهة. وتتمثل الطائرات "الدرون"، التي بادر مجمع تالنات بوضعها على ذمة وزارة الصحة في نطاق دعم الجهود لمجابهة جائحة كورونا. 

وتجدر الإشارة إلى أنّ هذا النوع من الطائرات يساهم في إحكام تنفيذ الخطة الوطنية للترصد والتوقي من فيروس كورونا من خلال إجراء مسوحات على نطاق واسع لقيس درجات الحرارة لدى المواطنين في محيط يتسع قطره إلى 07 كيلومترات، كما أن هذه الطائرات مجهزة بمضخمات صوتية تمكن من تمرير رسائل تحسيسيية للإلتزام بالحجر الصحي العام وإتباع التوصيات الوقائية من مخاطر وباء كورونا.