تنطلق غدا الجمعة 24 أفريل 2020، إجراءات تأمين عودة العالقين بجزيرة جربة، من أصيلي عدة جهات، وفق ما صرّح به إلى وكالة تونس افريقيا للانباء، والي مدنين، حبيب شواط الذي أوضح مساء اليوم الخميس، أنه سيتم تجميع مختلف الأشخاص الراغبين في العودة، في ثلاثة ملاعب رياضية، بكل من معتمدية أجيم وميدون وحومة السوق، أين سيخضعون إلى عملية تقصّ صحي، من طرف فريق طبي.

وأضاف الوالي أن "إجراءات أخرى سيتم اعتمادها ومنها القيام باستبيان صحي والإمضاء على التزام كتابي شخصي، للاتزام بالحجر. وأنه مع اتمام مختلف هذه الإجراءات، سيتم توزيع كل الاشخاص، حسب جهاتهم ومن ثمة نقلهم، عبر دفعات، على متن أسطول الشركة الجهوية للنقل بولاية مدنين، يضم حاليا 10 حافلات، مع إمكانية تعزيز هذا الأسطول بحافلات أخرى إذا كان عدد الراغبين في العودة أكبر".

وجاء قرار السماح للعالقين في جزيرة جربة، بالعودة إلى ديارهم، بعد جلسات متتالية، فيما انبثقت جملة هذه الإجراءات عن المجلس الجهوي للأمن الذي استعرض بالمناسبة، الاستعدادات لشهر رمضان ومتابعة الوضع الصحي وخاصة منه الوبائي الذي سجل 14 حالة شفاء من فيروس كورونا و8 تماثلوا للشفاء وتوقف عدد حالات الإصابة الوافدة وتراجع الإصابات المحلية، وفق المصدر ذاته.

يُذكر أن العالقين بجزيرة جربة والذين يبلغ عددهم حوالي 3 آلاف شخص، نفّذوا اليوم الخميس، وقفات احتجاجية من بين سلسلة تحركاتهم، للمطالبة بالسماح لهم بالعودة إلى جهاتهم، أمام صعوبة أوضاعهم المادية والإجتماعية.