افادت عضو اللجنة القارة لمتابعة فيروس كورونا المستجد بوزارة الصحة، جليلة بن خليل، في تصريح لـ"وات" اليوم الاربعاء 22 افريل 2020، أن عددا من المصابين بفيروس كورونا الخاضعين إلى إجراء الحجر الصحي تعافوا دون أدوية. وقالت ان التثبت من شفاء هؤلاء المصابين بفيروس كورونا تمت بعد التأكد من خلو أجسامهم من الفيروس طبقا لنتائجهم السلبية إثر إجراء تحليل أول ثم تحليل ثان خلال 24 أو 48 ساعة.
وأفادت ان المصابين بفيروس كورونا الذين لا تظهر عليهم أعراض مرضية يتم وضعهم في الحجر الصحي، دون ان يخضعوا لأي علاج، خلافا للمصابين ممن تظهر عليهم أعراض خطيرة ويتم نقلهم الى المستشفيات، حيث يقوم الأطباء بوصف دواء الكلوروكين لهم (خاصة من المصابين بأمراض مزمنة) ووضع بعضهم تحت أجهزة التنفس الاصطناعي. وأوضحت أن الأطباء يقومون بمتابعة جميع مصابي فيروس كورونا طيلة 14 يوما على الأقل قبل إجراء تحاليل مخبرية جديدة، وإن بقيت النتيجة إيجابية تتم رعايتهم لأسبوع اضافي قبل إعادة إجراء التحاليل مرة أخرى.