عبر الاتحاد العالم التونسي للشغل، في بيان اليوم الثلاثاء 21 افريل 2020، عن استنكاره للتأويلات الخاطئة والمنتهكة للاتّفاق صادرة عن اتّحاد الأعراف مستندة في ذلك إلى المرسوم عــدد 4 الصادر عن رئيس الحكومة والذي لم تستشر فيه الأطراف الاجتماعية. وأكد اتحاد الشغل انه تم إمضاء اتفاق بينه وبين الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بمشاركة وزارة الشؤون الاجتماعية، يوم 14 أفريل 2020، يقضي بخلاص كامل أجور عمّال القطاع الخاص لشهر أفريل وتتولّى وزارة الشؤون الاجتماعية دفع 200 د على أن تتكفّل المؤسّسة المشغّلة بباقي الأجر. مبينا ان أجور العمال حق وليست هبة، وحذر اتحاد الشغل من تجاوز مضمون اتفاق 14 افريل، الذي اعتبره واضح ليس فيه تأويل ويجب تنفيذه واحترامه ويمثل الاخلال به هو ضرب لمصداقية التفاوض.