أشرف وزير الصحة عبد اللطيف المكي، صباح اليوم السبت 18 أفريل 2020، على إجتماع إنتظم بمقرّ وزارة الصحّة، بحضور مختلف الغرف المهنية التابعة للإتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية وممثلي المهن والقطاعات الصحية بالقطاع الخاص، تناول بالخصوص أوجه التدابير الواجب إتخاذها لتجاوز الصعوبات التي تعترض الأسلاك الصحية الناشطة في قطاع الممارسة الحرة في ظل الوضع الوبائي لفيروس كورونا المستجدّ في تونس.