طالبت النقابات المهنية لقطاع التاكسي الفردي، والجامعات المهنية للنقل غير المنتظم الممثلة بكل من النقابة الوطنية للدفاع على التاكسي والاتحاد الوطني للتاكسي والمنظمة التونسية للنقل والخدمات في بلاغ مشترك اليوم الجمعة 17 افريل 2020، وزارة النقل بتحمل مسؤوليتها والقيام بواجبها الكامل تجاه هذا القطاع، خاصة في هذا الظرف الاستثنائي التي تعيشه البلاد بسبب فرض حجر صحي شامل.

واستنكرت النقابة ما يحدث من تجاهل ومماطلة من السلط المعنية لوضعهم المهني الحالي.

وتقدمت النقابة بجملة من المطالب المتمثلة بالأساس في التخلي نهائيا عن العقوبات الزجرية بالسجن للمهنيين، وتمكينهم من المساعدات المالية الاستثنائية ودعت إلى توضيح رسمي لعملية  تأجيل الديون وطرح الخطايا وطالبت أيضا بتمكينهم من قروض صغرى مع إحداث خلية أزمة للنقل غير المنتظم. وفيما يلي نص البلاغ:   

  • غضب أصحاب التاكسي الفردي والجماعي ودعوات لوزارة النقل بتحمّل مسؤوليتها
    غضب أصحاب التاكسي الفردي والجماعي ودعوات لوزارة النقل بتحمّل مسؤوليتها
  • غضب أصحاب التاكسي الفردي والجماعي ودعوات لوزارة النقل بتحمّل مسؤوليتها
    غضب أصحاب التاكسي الفردي والجماعي ودعوات لوزارة النقل بتحمّل مسؤوليتها