أفاد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي،على هامش اجتماع مجمع القطاع الخاص بمقر الاتحاد، اليوم الثلاثاء 14 افريل 2020، في تصريح لـ"وات"، أن الإتحاد يعمل حاليا على ضمان أجور شهر أفريل الجاري، بالنسبة للعاملين في القطاع الخاص. مبيّنا أن القطاع الخاص في تونس يمثل رافدا هاما للتنمية وأحد ركائز الاقتصاد التونسي ما يجعل من الضروري مساندته، سيما من خلال الوقوف إلى جانب العمال وتوفير مقومات العيش الكريم لهم. مشيرا إلى أن اجتماعا سيجمعه اليوم بوزير الشؤون الاجتماعية محمد الحبيب الكشو ورئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية سمير ماجول لمزيد التباحث ولإيجاد الحلول لوضعية حوالي 1.5 مليون عامل في القطاع الخاص وتحديد مساهمات الدولة والأعراف مبرزا ضرورة حل المسائل العاجلة بالحرص على توفير أجور افريل لعمال القطاع الخاص بالتوازي مع انتشار جائحة فيروس كورونا وكذلك قدوم شهر رمضان (24 أفريل 2020 مبدئيا). وأعرب في هذا السياق عن أمله في إيجاد أرضية للتفاهم مع الأعراف والأطراف الحكومية والعمل على مزيد خلق حد أدنى من الاستقرار الاجتماعي في الفترة القادمة.