قال وزير التربية محمد الحامدي، إنّه لا مجال لسنة بيضاء ولا للرتقاء الآلي الذي من شأنه أن يحوّل ''النجاح إلى مسألة مغشوشة''، وفق تعبيره.

وأوضح الحامدي في ندوة صحفية، اليوم الثلاثاء 14 أفريل 2020، أن رزنامة السنة الدراسية قابلة للتغيير وكل السيناريوهات مطروحة بما في ذلك استكمال الثلاثي الثالث في سبتمبر القادم مشددا على أن الأهم صحة التلاميذ ولا مجال للتهاون في هذا الموضوع.