أكّد حزب البديل التونسي، في بيان له اليوم السبت 11 أفريل 2020، ضرورة أن تتخذ وزارة الشؤون الثقافية كل الإجراءات الوقائية والقانونية اللازمة بالتنسيق والتشاور مع المصالح الفنية المختصّة بوزارة الصحة قبل منحها لتراخيص استئناف تصوير مسلسلات رمضان، كي يتمّ إنتاج هذه البرامج في مناخات وظروف صحية ملائمة تتوفر فيها جميع شروط السلامة والاحتياطات المتبعة للوقاية من وباء الكورونا.

كما ثمّن الحزب قرار وزارة الشؤون الثقافية، بوضع شروط تدرس على ضوئها إمكانية الترخيص لمواصلة تصوير البرامج التلفزية الخاصة بشهر رمضان، معتبرا أن من شأنه أن يسمح للعديد من الممثلين والممثلات والمتدخلين في القطاع من استكمال أعمالهم والتزاماتهم المهنية خاصة وأن هذه الأعمال لها صبغة ظرفية وهي مقترنة في اغلب الأوقات بشهر رمضان المعظم حسب نص البيان.

وأشار الحزب في بيانه إلى أن حرية منح التراخيص من عدمها تكون لوزارة الصّحة، لاعتبارها الهيكل الوحيد المطلع على حقيقة الوضع الصحي بالبلاد، داعيا إلى ضرورة احترامها بما يضمن سلامة الجميع.