أعلنت وزارة المالية ووزارة الصحّة أنّ جملة التبرّعات التي تم تنزيلها إلى غاية يوم 8 أفريل 2020 بالحساب_الجاري_البريدي_1818 المخصّص لمجابهة فيروس كورونا والذي تمّ وضعه تحت ذمّة المواطنين والمؤسسات قد بلغت ما قدره 81,115 م د.
كما تعلم الوزارتان أنّ عمليات التبرّع والتنزيل لا تزال جارية.

تجدر الإشارة إلى أنه تمّ تحويل المبلغ بالكامل أي 81,115 م د إلى حساب أموال المشاركة عدد 6 المسمّى "#حساب_التوقّي_ومجابهة_الجوائح_الصحيّة" المحدث بوزارة الصّحة بتاريخ 26 مارس 2020 للانطلاق في استعمال موارده والتي سيتم تخصيصها حصريّا لفائدة القطاع الصحّي و لمجابهة الجوائح الصحيّة دون غيرها.

وأكدت الوزارتان في بلاغ، أنه بهدف حوكمة وحسن التصرّف في موارد الصندوق، تم إحداث لجنة مكلّفة بالإشراف على التصرّف فيه وذلك بمقتضى قرار وزير الصحّة مؤرخ في6 أفريل 2020، تتركب من ممثلين عن عدد من الهياكل الوزارية وعن الصيدلية المركزية للبلاد التونسية والاتحاد العام التونسي للشغل والاتحاد التونسي للصناعة والصناعات التقليدية.

وقد انطلقت اللجنة في أعمالها يوم الإربعاء 8 أفريل الجاري تحت إشراف وزير الصحة لتحديد برنامج استعمالات الموارد المتوفّرة.