خصّصت جلسة عمل وزارية، اليوم السبت 4 أفريل 2020، بإشراف رئيس الحكومة، إلياس الفخفاخ، لتقديم المنصات الرقمية الجديدة، التي سيتمّ إطلاقها في إطار الإجراءات الإجتماعية والإقتصادية المعلنة لفائدة أصحاب المهن والمؤسسات، التي تمر بصعوبات نتيجة تداعيات أزمة كورونا.

وقد ثمّن الفخفاخ مجهودات كل الإطارات والهياكل والمؤسسات، التي عملت على إحداث تطبيقات ومنصات رقمية في أسرع الآجال ما يؤكد أهمية إستعمال الرقمنة وضرورة تعزيزها في كافة المجالات مستقبلا، وفق بلاغ أصدرته رئاسة الحكومة.