قال رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، اليوم السبت 4 أفريل 2020، في جلسة عامة خُصصت للنظر في مشروع قانون، يتعلق بالتفويض إلى رئيس الحكومة في إصدار مراسيم لغرض مجابهة تداعيات انتشار فيروس كورونا، ان الفصل 70 هو الية دستورية مستعملة  لتسريع في الاجراءات و في الاستباق لغرض مجابهة أزمة كورونا في البلاد. مضيفا أنه متفهم لتخوفات النواب لأنهم مازالوا في مرحلة التاسيس، ولأن المؤسسة التشريعية مازالت قائمة و يمكنها مراقبة سير عمل الحكومة وسحب التفويض في حال خرجت الحكومة عن الغرض المعني. وقال فخفاخ إن لديه 13 مرسوم ستصدر حال مصادقة أعضاء مجلس النواب على التفويض منها مرسوم يتعلق بتشديد العقوبات على المحتكرين. وشدد فحفاح أنه ليس له اي نية لاستعمال المرسوم لغرض اخر، وقال "لانريد احداث الفراغ والخروج عن القانون و الدستور..الحكومة مسؤولة على تواصل المرفق العام وعلى صحة المواطنين و على حفظ كرامة الذات البشريه..لذلك نريد استعمال كل الاليات القانونية لتحقيق هذه الاهداف ليس هناك اي تنازع على الصلاحيات و البرلمان له شرعية مراقبتنا ومسائلتنا"