تعرّضت في الليلة الفاصلة بين يوم الإثنين والثلاثاء 31 مارس 2020، دار الثقافة برواد إلى الخلع وسرقة كل الأجهزة الإلكترونية التي كانت مخصّصة لتجهيز قاعة المسرح والسينما من آلات مضخمات الصوت والميكروفونات والأبواق وأجهزة فنية أخرى.

وقد أكّد رئيس بلدية رواد عدنان بوعصيدة للتاسعة اليوم الأربعاء 1 أفريل 2020، أن هذه الأجهزة تقدّر بعشرات الآلاف من الدنانير سلمت يوم 20 فيفري الماضي لتجهيز دار الثقافة، مضيفا أن السلطات الأمنية قد بدأت التحقيق في هذه العملية بعد رفع البصمات.

واستنكر رئيس بلدية رواد هذه الجريمة، سيما في هذه الظروف التي تمرّ بها البلاد، معتبرا أنها جريمة في حق شباب المنطقة وحلمه باستغلال أوقات فراغهم بالمتنفس الوحيد بهذه المنطقة.

كما وجّه بوعصيدة نداء إلى متساكني منطقة رواد من أجل التبليغ عن كل من يشتبه في سرقته هذه الأجهزة المتمثلة في:
Matériel sonore professionnel pour une salle de théâtre et de projection cinématographique
Amplificateur
Table de Mixage
Microphones (plusieurs)
Baffles grande puissance
Câbles
Support micro et support lumière

  • رواد: مجهولون يقومون بخلع وسرقة دار الثقافة (صور)
    رواد: مجهولون يقومون بخلع وسرقة دار الثقافة (صور)
  • رواد: مجهولون يقومون بخلع وسرقة دار الثقافة (صور)
    رواد: مجهولون يقومون بخلع وسرقة دار الثقافة (صور)
  • رواد: مجهولون يقومون بخلع وسرقة دار الثقافة (صور)
    رواد: مجهولون يقومون بخلع وسرقة دار الثقافة (صور)
  • رواد: مجهولون يقومون بخلع وسرقة دار الثقافة (صور)
    رواد: مجهولون يقومون بخلع وسرقة دار الثقافة (صور)