قال المدير العام للرعاية الصحية الأساسية بوزارة الصحة، شكري حمودة، صباح اليوم الثلاثاء، إن تونس مرت لإجراءات المرحلة الرابعة جزئيا والتي تقتضي في جزء منها غلق المناطق الموبوءة .
وفسر حمودة علميا  مالذي تعنيه"المنطقة الموبوءة",وهي التي تُسجل فيها حالة إيجابية لدي شخص لم يغادر التراب التونسي ولم يكن له علاقة بشخص مصاب بكورونا.

كما أشار شكري حمودة إلى أن إجراءات المرحلة الرابعة تتمثل في غلق المناطق الموبؤة ومنع متساكنيها من مغادرتها أو دخولها، داعيا متساكني هذه المناطق إلى ملازمة منازلهم.