أكّد رئيس الجمهورية قيس سعيد، خلال اتصال هاتفي مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حول الوضع المتعلّق بانتشار فيروس كورونا، أنّ المقاربات التقليدية المألوفة في السابق لم تعّد مجدية لمواجهة مثل هذه الجوائح.

كما أشار سعيّد وفق بلاغ لرئاسة الجمهورية، إلى المشروع الذي ستتقدم به تونس إلى مجلس الأمن الدولي اليوم الإثنين، حتى تكون الإجراءات على المستوى العالمي متناسقة، إذ أن الحرب اليوم هي حرب أولى من نوعها تتعلق بالإنسانية جمعاء.