قال وزير الصحة عبد اللطيف المكّي اليوم السبت 21 مارس 2020، إن استغلال مادة الكلوروكين التي تستخدم في علاج الملاريا، لن يكون بديهيا ولكنه ليس مرفوضا أيضا، مؤكّدا أن الوزارة أعطت الإذن باستخدامها.
كما أكّد المكّي أن الدولة رصدت 2.5 مليار دينار لإجراء دراسات حول اللقاحات المستعملة على المستوى العالمي بالتنسيق مع وزارة التعليم العالي.