أوضح وزير الصّحة عبد اللطيف المكي، اليوم السبت 21 مارس 2020، أن الحجر الصحي العام يقتضي عدم خروج المواطنين من منازلهم إلا لضمان حاجياتهم الأساسية من تزود وعلاج، مضيفا أن كل من سيتجاوز محيط منزله سيتم تتبعه عدليا.
وقال وزير الصّحة إن القرار سيكون مكلف على مستوى الاقتصاد والأمن وأن الخسائر ستكون بمئات أو آلاف المليارات لكن صحّة المواطن اقتضت تطبيقه، مبينا أن الدولة باشرت في تأمين مراكز عزل جماعية سيتم تهيئتها لتكون ظروف الإقامة فيها معقولة.