أكدت وزارة الطاقة والمناجم والانتقال الطاقي أنها تعمل من أجل التنسيق بين جميع المتدخلين، لضمان تزويد المواطنين بقوارير الغاز المنزلي والبترول الأزرق في ظل الأحوال التي تعيشها البلاد لمواجهة فيروس كورونا.

ووضعت الوزارة إمكانية توزيع البترول الأزرق عبر شاحنات خاصة في مدن الشمال الغربي وفي ولايات أخرى لم تحدد بعد.

ويوجد تفاوض مع شركة التونسية للكهرباء والغاز حول الإجراءات التي تخص الفئات المتضررة من هذه الأوضاع.