قرّر رئيس الجمهورية قيس سعيد، اليوم الخميس 19 مارس 2020، العفو عن 1856 سجينا، بمناسبة الذكرى 64 لعيد الاستقلال، ويخصّ هذا العفو الرئاسي إطلاق سراح 670 سجينا، فيما يتمتع البقية بالحط من مدة العقوبات. جاء هذا القرار بعد استقبال  سعيد وزيرة العدل ثريا الجريبي وأعضاء لجنة العفو عماد الدرويش وكيل الدولة العام مدير المصالح العدلية، وعماد سحابة المدعي العام للشؤون الجزائية وإلياس الزلاق مدير عام السجون والإصلاح، واطلاعه على نتائج أعمال لجنة العفو.