شهدت حركة النقل العمومي اليوم الخميس 19 مارس 2020، أول يوم بعد قرار حظر التجوّل من الساعة السادسة مساء إلى السادسة صباحا، ازدحاما واختناقا لا يمكن أن يوحي بأي إجراء وقائي ضد تفشي فيروس كورونا في البلاد.
مظاهر لا توجد فيها أي إجراءات للتوقي من انتشار الفيروس بين المواطنين.
تجمعات كبيرة وازدحام غير معقول داخل وسائل النقل العمومي ( حافلات، مترو، قطارات )، مشاهد صباح أول يوم بعد قرار الحظر، يرى فيها المواطن قلّة مسؤولية من طرف الدولة التي لم توفّر وسائل النقل اللازمة لهذه الفترة الحساسة.