أعلن والي المنستير رئيس اللّجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة أكرم السبري، أنّه سيتمّ إخضاع المخالفين للحجر الصحي الذاتي، إلى العزل والإيواء الوجوبي، وذلك عملا بأحكام القانون عدد 71 لسنة 1992 المؤرخ في 27 جويلية 1992 والمتعلق بالأمراض السارية والأمر الحكومي عدد 152 لسنة 2020 المؤرخ في 13 مارس 2020.

وأضاف الوالي أنّه سيقع إحالة المخالفين، على أنظار النيابة، من أجل ارتكابهم لجريمة الفصل 312 من المجلة الجزائية الذي ينصّ على أنّه "يعاقب بالسجن مدة ستة أشهر وبخطية قدرها مائة وعشرون دينارا، كل من يخالف التحجيرات وتدابير الوقاية والمراقبة المأمور بها حال وجود مرض وبائي".

ويتضمّن نص القرار الذي أصدره والي المنستير بخصوص "الحجر الصحي الذاتي لكلّ الوافدين من خارج تراب البلاد التونسية والمشتبه فيهم وإعلامهم بضرورة الالتزام بالحجر لمدّة 14 يوما وكلّ من يخالف ذلك يعرض نفسه إلى التتبعات الإدارية والعدلية".