اتّخذت السلطات الجهوية بولاية صفاقس، إجراءات تتبع قضائي ضد 15 شخصا لم يمتثلوا لمقتضيات وضوابط العزل الصحي الذاتي، وذلك من مجموع 115 يخضعون لهذا الإجراء الاحترازي في الجهة، توقّيا من انتشار فيروس كورونا المستجد، وفق ما ذكره اليوم الثلاثاء إذاعة شمس أف ام.
 
وأوضح المصدر المسؤول، أنّ هذا التشديد في الإجراءات يتناسب مع الوضعية الحالية والتي تتطلب أكثر صرامة من المراحل السابقة.
 
وأفاد العيادي، من جهة أخرى، أنه تم رفع عينات لـ4 حالات يشتبه في إصابتها بالفيروس وإرسالها للمخبر المرجعي بمستشفى شارل نيكول بتونس العاصمة، علما وأن الجهة كانت أرسلت قبل ذلك 4 حالات مماثلة، وأكدت نتائجها أمس الاثنين خلو أصحابها من الإصابة بالمرض.