صدر بالرائد الرسمي (الجمعة 13 مارس 2020) أمر حكومي عدد 152 لسنة 2020 يعتبر الإصابة بفيروس كورونا الجديد كوفيد-19 من صنف الأمراض السارية، وتنطبق على الإصابة بفيروس كورونا وعلى المصابين به الأحكام المتعلّقة بوجوبية الفحص والعلاج والاستشفاء الوجوبي بغرض العزل الاتقائي بنفس الشروط الواردة بالأحكام التشريعية والترتيبية الجاري بها العمل المتعلقة بالأمراض السارية.

وكل مخالف للتحجيرات وتدابير الوقاية والمراقبة التي تتخذها أو تأذن بها السلطة الصحية تعرّض مرتكبها للعقوبات المنصوص عليها بالتشريع الجاري العمل به وهي:  

لا يمكن لأي شخص وقع استشفاؤه وجوبا تطبيقا لأحكام هذا القانون أن يغادر من تلقاء نفسه المؤسسة التي وقع قبوله لديها حتى ولو كان ذلك لأقصر مدّة، ويعاقب كل مخالف لأحكام هذا الفصل من هذا القانون بالسجن لمدة تتراوح بين شهر وستة أشهر.

كما يعاقب كل من "سعى عمدا من خلال سلوكه إلى انتقال المرض المصاب به إلى أشخاص آخرين" بالسّجن لمدّة تتراوح بين سنة وثلاثة سنوات.

ويبقى الأمر الحكومي ساري المفعول لمدة 3 أشهر ابتداء من تاريخ دخوله حيز النفاذ.