قال مدير الرعاية الصحية بوزارة الصحة شكري حمودة، اليوم الجمعة 13 مارس 2020، إنّ عدد الإصابات بفيروس الكورونا في تونس قد يكون أكثر من المعلن عنه.

وشدّد، خلال مداخلة هاتفية بإذاعة "موزاييك أف أم"، على ضرورة الحد من التجمعات الكبيرة مثل التجمعات بالمقاهي والجوامع، ملمّحا إلى ضرورة غلق هذه الأماكن

وأضاف حمودة: "الوقاية وحسن التصرف هو الكفيل بالنسبة لينا باش نخرجوا بأخف الأضرار.. أحنا ماعناش إمكانيات الدول المتقدمة"

وعن مدى دعم السلطات والرأي العام للمصالح الطبية، قال إنّ الدعم لا يتجاوز نسبة الـ60 بالمائة.

كما قال إنّ هناك تونسيين في إيطاليا يغادرون إلى فرنسا عبر القطار قبل أن يسافروا لتونس بالطائرات.