قال وزير الصحة عبد اللطيف المكّي، اليوم الخميس 12 مارس 2020، إنّ "صاحبة التسجيل الصوتي" التي ادّعت أنها ممرضة وأنّ الوزارة أبلغتهم أنه سيتم غلق جميع المحلات والمساحات التجارية، تقطن في إيطاليا.

وأضاف، خلال حوار إعلامي بإذاعة "جوهرة أف أم": "التحريات أثبتت أن هذه المرأة تقطن في إيطاليا ومن الممكن رفع دعوى قضائية ضدّها بتهمة إثارة البلبلة بالأمن العام "

وكانت المراة قد نشرت تسجيل صوتي انتشر بموقع التواصل الاجتماعي ادّعت فيه أنّ الدولة ستغلق كل المحلات، داعية التونسيين إلى الإسراع باقتناء مؤن غذائية.

كما قال إنّ مواطن آخر مقيم في فرنسا يقف وراء إشاعة انتشار فيروس كورونا بقوة في تونس.