قال مدير الرعاية الصحية بوزارة الصحة شكري حمودة اليوم الاثنين 9 مارس 2020، إنّ مصابين اثنين فقط من الخمس حالات المصابة بفيروس كورونا يرقدان بالمستشفى.

وبين خلال ندوة صحفية انّ المصابين الثلاثة الآخرين موضوعون تحت الحجر الصحي بمنازلهم.

كما أشار أنّ المصاب الثاني كان قد قدم من العاصمة الإيطالية روما وهو قام بنقل العدوى لزوجته بالمهدية.

كما أضاف انّه تم تسجيل اليوم اول حالة مستورة من فرنسا وتحديدا مدينة ستراسبورغ وهو أصيل مدينة بنزرت.

وأوضح أنّ المصالح الطبية خصّصت ثلاثة أماكن جديدة لإيواء المصابين المحتملين بالفيروس، مشيرا أنّ 20 تحليل آخر سيتم الإعلان عن نتائجها غدا الثلاثاء.

وعن ثمن التحليل الواحد أوضح أنه يتجاوز الـ500 دينار.