أكّد وزير الصحة عبد اللطيف المكّي، مساء اليوم الأحد 8 مارس 2020، عدم خضوع المصاب الثاني للكورونا للحجر الصحّي.

وقال المكّي: "الحالة الثانية لمرض كورونا هي لمواطن دخل من إيطاليا يوم 21 فيفري و لم يتم إخضاعه للحجر الصحي الذاتي لأنه لم يبدأ تطبيق هذا التحوط على القادمين من إيطاليا الا يوم 26 فيفري بعد ان اصبح المرض في المرحلة التي تقتضي الاحتياط( علميا)"

كما أضاف: "الآن تمكنت الفرق الطبية و الإدارية من تسطير كل المسارات التي مر بها و حددت قائمات الافراد الذين اختلط بهم و غدا يتم اتخاذ عينات للتحليل و تظهر النتائج حوالي الساعة الرابعة و سنعلن النتائج فورا و نتصرف على ضوئها."