أكّد مصدر أمني لقناة التاسعة، أنّه تمّ تحديد هويتا منفذي التفجير الإرهابي الذي استهدف دورية أمنية بمحيط السفارة الأمريكية بتونس، وأدّى إلى استشهاد أمني وإصابة أربعة آخرين، ومواطنة إصاباتهم متفاوتة الخطورة.

وأفاد المصدر نفسه أنّ منفذي العملية هما محمد سليم الزنيدي وخبيب لاغة أصيلا جهة الكرم وسيدي داود، وكان لاغة قد قضى عقوبة في السجن بتهمة الانتماء لتنظيم إرهابي، وقد غادر السجن حديثا، كما أشار إلى صدور قرار منع سفر في حقهما والإقامة الجبرية.