أعلنت وزارة الصحة الجزائرية في وقت متأخر من مساء أمس الخميس عن ارتفاع عدد الإصابات بالكورونا إلى سبعة عشر شخصا بالبلاد

وتم الإعلان عن ست عشرة إصابة جديدة لدى أفراد عائلة واحدة من مدينة البليدة

وتشك السلطات في أن الفيروس انتقل إليهم من جزائريين قدما حديثا من فرنسا

وتسجل الجزائر بذلك أعلى نسبة إصابات بالقارة الافريقية