إنتظمت مساء اليوم الاثنين 02 مارس 2020 بمقر وزارة الصحة ندوة صحفيّة بإشراف الدكتور عبد اللطيف المكي وزير الصحة وبحضور مدير مكتب تونس لمنظمة الصحة العالميّة السيّد إيف سوتيران، تمّ خلالها الاعلان عن تسجيل أوّل حالة إصابة مؤكّدة بفيروس كورونا المستجدّ لدى كهل بالغ من العمر 40 سنة عائد من إيطاليا على متن الباخرة بتاريخ 27 فيفري 2020.

علما وأنّ المصاب قد امتثل لتعليمات الفريق الصحي الذي استقبل المسافرين آنذاك حيث خضع للحجر الصحي الذاتي واتّصل بالاسعاف الطبي الاستعجالي (190) عند بروز عوارض المرض لديه بارتفاع درجة الحرارة وقد تحوّل فريق صحي لمنزله لأخذ العينات اللازمة قصد إجراء التحاليل الضروريّة حيث أكّدت نتائج التحاليل اليوم 02 مارس 2020 إصابته بهذا الفيروس، وفق بلاغ للوزارة.

هذا، وقد وضعت المصالح المختصة لوزارة الصحة التدابير اللازمة للاحاطة ومراقبة كلّ المسافرين المرافقين له في الرحلة المعنيّة والمحيطين به من أفراد العائلة.