أكد الرئيس المدير العام للشركة التونسية للكهرباء والغاز (ستاغ) المنصف الهرابي أن ديون الشركة فاقت 1800 مليون دينار مقسمة بالتساوي بين القطاعين العمومي والخاص.
وشدّد الهرّابي في تصريح لـ"وات"، خلال زيارة أدّاها إلى منطقتي السواسي والجم، على سعي الستاغ إلى استخلاص ديونها خاصة أنها الوحيدة التي تمتع حرفائها بجدولة الخلاص وتسهيلات الدفع.
وبيّن أن الستاغ تعمل على حذف خدمة رفع العدادات التقليدية باعتماد المنظومة الذكية التي تمّ الانطلاق في استعمالها بولاية صفاقس في انتظار تعميمها على بقية الولايات.

كما دعا الهرّابي كل الحرفاء، ممن يشككون في معاليم الكهرباء المستهلكة، إلى رفع عداداتهم بأنفسهم والتقدم لخلاصها، نافيا وجود أي فساد في مختلف مجالات نشاط الشركة، موضّحا أن الستاغ تسعى للحصول على مواصفة 37001 التي تسند في مجال مكافحة الفساد وتكريس الشفافية والحوكمة الرشيدة، لافتا إلى أن الشركة تعتمد مقياس الشفافية في الانتدابات والشراءات والصفقات العمومية.