تمكنت وحدات مشتركة متكونة من الوحدة المختصة للحرس الوطني ووحدات من الجيش الوطني إثر كمين بسفوح جبال ولاية القصرين، من القضاء على عنصر إرهابي.

وفق بلاغ لوزارة الداخلية فإنّ العملية لا تزال متواصلة.