جاء في بلاغ للوزارة اليوم الجمعة 14 فبفري 2020 أنّ بعض نواب مجلس الشعب زاروا معهد النور للمكفوفين ثم قاموا بتنزيل شريط فيديو على صفحات التواصل الاجتماعي، يتضمن استجواب مجموعة من التلاميذ واستصدار شهادات منهم في خصوص سوء معاملتهم من قبل الإطار التربوي بالمؤسسة.
وأعربت وزارة التربية عن "استيائها" من هذا الفيديو، كونه "عملا مخالفا لكل التراتيب القانونية المعمول بها في علاقة بالمؤسسة التربوية ومنتسبيها وانتهاكا صارخا لحرمة التلميذ المكفولة من قبل أجهزة الدولة وتشريعاتها".