واستنكر سليم سعد الله وضعية الخدمات التي تقدمها المقاهي للحرفاء والبيع المشروط وعدم إحترام التسعيرة القانونية , بالاضافة لعدم عرضها للعموم.وأقر رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك بأن كأس الشاي مُسعر من طرف الدولة بــ 350 مليما داخل المقاهي ولكن أصحابها لا يطبقون هذه التسعيرة.وشدد سليم سعدالله على أن منظمة الدفاع عن المستهلك رافضة لمشروع القانون الذي يضبط مدة الجلوس في المقاهي بساعة واحدة في صيغته الحالية حسب تصريحه لشمس أف أم .