وبين ذات المصدر انه تبين من الابحاث ان المظنون فيه غادر البلاد إلى دولة أوروبية أمس الثلاثاء، وانه لم يتم العثور على المبلغ المستولى عليه، ولا تزال الابحاث متواصلة للكشف عن ملابسات القضية.
يشار الى ان مدير فرع البنك رفض الادلاء بأية معطيات أو تفاصيل بخصوص هذا الموضوع.